رواية بريئة اوقعتني في حبها الجزء الثاني الفصل التاسع والعشرون 29 بقلم دعاء حجاج

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

 

 رواية بريئة اوقعتني في حبها الجزء الثاني الفصل التاسع و العشرون 

ميرال جرت عليها وحضنتها جامد أوى وقالت بعياط: أنا كنت خايفه أوى يا رنيم كنت خايفه تسبنى وتمشي 

رنيم وضعت أيدها على شعرها وقالت بحب: مقدرش اسيب ملاكى الصغير 

ميرال بعدت عنها ومسحت دموعها وقالت بابتسامه: لسه فاكره 

رنيم بابتسامة مماثله: طبعاً هى ده حاجه تتنسي 

كمال: حمدالله على السلامه يا بنتى 

رنيم بصت لكمال وقالت: الله يسلمك يا عمو

ميرال: تعرفي ان سيف كان هيمو"ت عشانك 

رنيم بصدمه: يمو"ت عشانى؟

ميرال هزت رأسها ورنيم بصت لسيف وقالت: ويمو"ت عشانى ليه ده حتى مش بيحبنى 

الجميع انصدم بما فيهم سيف  

لكي تظهر لك باقي الفصول اكتب في بحث جوجل رواية بريئة اوقعتني في حبها كاملة  سكيرهوم وستظهر لك الرواية كاملة 

جاري كتابه الفصل الجديد للروايه حصريه لعالم سكيرهوم اترك تعليق ليصلك كل جديد أو عاود زيارتنا الليلة

أخبار ذات صلة

0 تعليق