أول عاملة نظافة تفوز في الانتخابات: أريد تنظيف الجمعية الوطنية!

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

فازت مرشحة «الاتحاد الشعبي» اليساري راشيل كيكي في الانتخابات التشريعية الفرنسية، وذلك بعدما تغلبت على وزيرة الرياضة السابقة روكسانا ماسينونو.

وذكرت صحيفة «لوباريزيان» (Le Parisien) الفرنسية، أن كيكي، التي تميزت بدورها في الإضراب الذي شهده فندق إيبيس دي باتينيول وانتهى بعد 22 شهرا باستجابة مجموعة «آكور» مالكة الفندق لمطالبها هي وزميلاتها، فازت بفارق ضئيل على مارسينونو في المنطقة السابعة لفال دومارن بباريس.

وقد فازت على منافستها بنسبة 50.3% وبفارق يقل عن 200 صوت، لكن فوزها استقبل بتصفيق مدو وصيحات تنادي: «راشيل كيكي نائبة». وبهذا الفوز تكون كيكي، المولودة في كوت ديفوار، أول عاملة نظافة على الإطلاق تنجح في دخول البرلمان الفرنسي.

واستقبلت هذه السيدة، التي تميزت بنشاطها النقابي خصوصا خلال الإضراب الماراثوني للفندق في باريس بين عامي 2019 و2021، بالرقص تعبيرا عن فرحها.

وبعد ذلك بدقائق علقت أمام مناصريها قائلة: «هذا الانتصار تاريخي»، مشبهة ما حصلت عليه بكأس العالم، ومضيفة: «سأكون نائبة مثالية، إنني أريد أن أنظف الجمعية الوطنية».

أخبار ذات صلة

0 تعليق