هجوم شرس على جامعة المنصورة بعد وقوع جريمة قتل أمام كلية الآداب

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

هاجم الكثير من المواطنين، جامعة المنصورة بعد البيان الذي أصدرته حول جريمة القتل التي وقعت أمام بوابة كلية الآداب، ليقتل طالب من طلاب الجامعة زميلته بدم بارد غير مباليًا بأحد.

اشتعلت شرارة الغضب بين المواطنين، بعد صدور بيان جامعة المنصورة، الذي اعتبره الكثير منهم لا يتناسب مع عراقة الجامعة.

غضب عارم بين المواطنين بسبب جريمة المنصورة

حالة من الغضب العارمة التي سادت بين جميع الطلاب وأولياء الأمور، بسبب بيان جامعة المنصورة، مشيرًا إلى أن الطالب كان من الممكن دخول الجامعة بالسلاح الأبيض ووقوع الجريمة داخل الحرم.

انتقدت إحدى النشطاء، بيان الجامعة، قائلة: «ازاي طالب يدخل الجامعة بسلاح أبيض ويخرج يذبح زميلته والسلاح معاه».

وعلق آخر على الواقعة والبيان، قائلًا: «كل اللي هاممكم ان ده حصل برا الجامعة والطالب كان معاه سكينه وهيدخل بيها الجامعه عادي».

وقال آخر: «بيان لا يتناسب مع عراقة جامعة المنصورة.. نترحم الأول على الفقيدة و نأسف لهذا الحدث الشاذ على المجتمع ثم دافع عن الجامعة، حيث لن يفيد الدفاع في شيء».

بيان جامعة المنصورة بشأن مقتل الطالبة نيرة

كان قد أصدرت جامعة المنصورة، بيان رسمي لتوضيح ما جرى خلال الساعات الأخرى أمام الجامعة، لافتة إلى أن الجريمة وقعت خارج الأسوار وتم القبض على المتهم من قبل قوات الشرطة المتواجدة أمام الجامعة.

وأهابت جامعة المنصورة، جميع وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي تحري الدقة فيما يتم نشره حول الحادث حتى لن تثير حالة من الذعر بين الطلاب وأولياء الأمور.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق