لقاء شرم الشيخ يرحب بالقمة المرتقبة في السعودية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قادة مصر والأردن والبحرين بحثوا التعاون الثلاثي وملفات إقليمية ودولية

في تأكيد متزايد على الأهمية التي يوليها قادة دول المنطقة للحدث، رحب قادة مصر والأردن والبحرين بالقمة المرتقبة التي تستضيفها المملكة العربية السعودية منتصف الشهر المقبل، والتي تجمع قادة دول مجلس التعاون الخليجي ومصر والأردن والعراق إلى جانب الرئيس الأميركي.

وخلال قمة ثلاثية أُقيمت في مدينة شرم الشيخ بجنوب سيناء في مصر، أمس، بحث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وعاهل البحرين الملك حمد بن عيسى آل خليفة، والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني بن الحسين، ملفات التعاون الثلاثي والتطورات إقليمياً ودولياً.

وكان الديوان الملكي السعودي قد أعلن قبل أيام عن زيارة رسمية مقررة للرئيس الأميركي جو بايدن، إلى المملكة يومي 15 و16 يوليو (تموز) المقبل، بدعوة من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز. وبيّن الديوان الملكي أن جدول الزيارة يتضمن حضور بايدن «قمة مشتركة دعا خادم الحرمين الشريفين إليها قادة دول مجلس التعاون الخليجي، والعاهل الأردني، والرئيس المصري، ورئيس وزراء العراق».

وحسب بيان رئاسي مصري، فإن السيسي أكد، خلال لقاء عاهلَي الأردن والبحرين، تطلع بلاده إلى «تعزيز التعاون الثلاثي البنّاء؛ وبما يحقق المصالح المشتركة لشعوبهم، ويعزز من جهود العمل العربي المشترك، خصوصاً في ظل التحديات الكبيرة الناتجة عن التطورات الإقليمية والدولية المتعددة».

ونقل البيان عن ملك الأردن والعاهل البحريني إشادتهما بالروابط الوثيقة التي تجمع بين الدول الثلاث، وكذلك «حرصهما على الارتقاء بالتعاون مع مصر إلى مستوى الشراكة الاستراتيجية».
... المزيد


أخبار ذات صلة

0 تعليق