نجاة قائد قوات الطوارئ والتدخل السريع بمحافظة الضالع من محاولة إغتيال

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

نجا قيادي في قوات الحزام الأمني، من محاولة إغتيال مساء الإثنين، في محافظة الضالع جنوبي اليمن.

 

وقالت مصادر محلية لـ "الموقع بوست" إن قائد الطوارئ والتدخل السريع التابعة للحزام الأمني في الضالع، معاذ علي صالح "المعدة" نجا من محاولة إغتيال، عقب عملية رصد دقيقة له في مكان منزله الكائن في جبيل جباري، بالضالع.

 

وأضافت المصادر أن القيادي "المعدة" جرى رصده بشكل دقيق عقب خروجه من منزله من قبل ثلاثة مسلحين، وأثناء مروره أمام مجمع طيبة ومطعم كريتر بمدينة الضالع، حاول أحد العناصر التي رصدته إستهدافه بالرصاص، غير أن السلاح لم يطلق الرصاص وأصيب بخلل فني أدى لعدم تمكنه من تنفيذ مهمته.

 

وبحسب المصادر، فقد رد القيادي المعدة على المسلحين بالرصاص وأصابهم مباشرة.

 

وأفادت المصادر أن العناصر المسلحة  التي كانت تعتزم إستهداف القيادي المعدة، تنتمي الى قوات اللواء الخامس مقاومة بقيادة محمود البتول، الأمر الذي دفع الأخير، لقصف عشوائي من موقعي الغشاع والعرشي على الامن المركزي واللواء الرابع والثاني مقاومة لتتضرر مدرسة "الحود" وبعض المنازل بالقرية التي تقع فيها المدرسة.

 

يذكر أن القيادي معاذ علي صالح "المعدة" هو أحد القيادات البارزة في اللواء الثاني عشر عمالقة وجرى تعينه قائداً للطوارئ والتدخل السريع في محافظة الضالع، وسبق وأن تعرض لعدة محاولات إغتيال خلال الآونة الأخيرة.


أخبار ذات صلة

0 تعليق