وزير الصناعة يستعرض مع وزيرين في النمسا الفرص الاستثمارية الواعدة في المملكة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
التقى معالي وزير الصناعة والثروة المعدنية، الأستاذ بندر بن إبراهيم الخريف، اليوم، في العاصمة النمساوية فيينا، بمعالي الوزير الاتحادي للشؤون الاقتصادية والرقمنة في جمهورية النمسا مارتين كوخير، وذلك خلال زيارته التي تهدف لزيادة التعاون في العلاقات الثنائية بين المملكة والنمسا في قطاعي الصناعة والتعدين.

كما التقى بمعالي نائب الوزير والمدير العام للاتصالات والخدمات البريدية والتعدين في الوزارة الاتحادية للزراعة والمناطق والسياحة أندرياس ريخارد .

وحضر اللقاءين معالي نائب وزير الصناعة والثروة المعدنية المهندس أسامة بن عبدالعزيز الزامل، وعدد من المسؤولين في الوزارة.

وجرى خلال اللقاءين مناقشة المواضيع المشتركة بين البلدين، وتأكيد أهمية رفع مستوى التعاون في العلاقات الثنائية في قطاعي الصناعة والتعدين، بما يتواءم مع رؤية المملكة 2030، ويسهم في تنويع القاعدة الاقتصادية، وبحث الفرص الاستثمارية الواعدة التي تقدمها المملكة للمستثمرين في القطاع الصناعي، الذي يبلغ حجم الاستثمارات فيه ما يقارب 400 مليار دولار، بواقع استثمارات جديدة تجاوزت 20 مليار دولار خلال العام الماضي، وبما يزيد عن 10 آلاف مصنع, بالإضافة للفرص النوعية التي يقدمها قطاع التعدين في المملكة، حيث يبلغ حجم الثروات المعدنية في المملكة 1.3 ترليون دولار، وتسعى المملكة لتعزيز وتمكين الاستثمارات النوعية من خلال البرنامج العام للمسح الجيولوجي الذي يهدف لاستكشاف معادن بقيمة 500 مليون دولار، على مساحة 600 كم مربع.

أخبار ذات صلة

0 تعليق