مليشيا الحوثي تعدم عدد من عناصرها لرفضهم إطاعة أوامرها

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أقدمت مليشيا الحوثي الإرهابية، على إعدام ثلاثة من طبقة المُهمّشين في محافظة تعز (جنوبي غرب اليمن)، لرفضهم إطاعة أوامرها بالتسلل إلى موقع عسكري تابع للجيش الوطني، رغم استمرار الهدنة التي تجديدها من قبل الأمم المتحدة.

وقال رئيس اتحاد المهمشين في اليمن، نعمان الحذيفي، إن أحد مشرفي الحوثيين بتعز أقدم على تنفيذ إعدام ميداني لثلاثه مهمشين؛ انتقامًا لرفضهم تلبية توجيهات أحد مشرفيها بتنفيذ "عملية تسلل لمعسكر الدفاع الجوي بتعز.

وأشار الحذيفي في تغريدة على "تويتر"، إلى أن هذه الجرائم الوحشية التي تمارسها مليشيا الحوثي ضد طبقة المهمشين تحدث وسط صمت المنظمات الدولية تجاه ما أسماها جرائم الإبادة والتصفية العرقية التي يرتكبها الحوثيون تجاه المهمشين الذين يتم الزج بهم لجبهات القتال.

وكانت مليشيا الحوثي الإرهابية قد استغلت أبناء هذه الطبقة الكادحة وجنّدت الآلاف منهم بشكل قسري، حيث قُتل كثيرون منهم في جبهات القتال التي دُفعوا إليها قسرًا للدفاع عن المشروع الطائفي للحوثيين.

أخبار ذات صلة

0 تعليق