منتخب «الشراع الحديث» يظفر بـ 3 ميداليات في «دولية الرباط»

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

هيمن المنتخب الوطني لـ«الشراع الحديث» على منصّات تتويج النسخة الـ14 من المهرجان الدولي البحري، الذي أسدل الستار عنه، أول من أمس، في مدينة الرباط المغربية، ونظمها النادي البحري لشاطئ الرباط منذ 22 يوليو الماضي تحت مظلة الاتحاد الدولي، بعد أن قبض المونديالي عادل خالد، على المركز الأول للترتيب العام، والميدالية الذهبية في فئة «الكا 6»، وحلّ زميله في المنتخب حمزة علي، بالمركز الثالث والميدالية البرونزية، وتتويج حارث آل علي، بذهبية فئة الناشئين. وجاء الإنجاز الأخير بعد أيام من تتويج «الشراع» الإماراتي بالمراكز الأولى في بطولة المضيق الدولية، التي استهلت في 20 يوليو الماضي، بانتزاع المونديالي عادل خالد، صدارة بطولة المضيق والميدالية الذهبية، متفوقاً على زميله حمزة آل علي، الذي توّج بالفضية، ولتذهب ذهبية فئة الناشئين للاعب المنتخب حارث آل علي. وقال لاعب المنتخب حامل برونزية بطولة العالم 2022، عادل خالد، في اتصال مع «الإمارات اليوم»: «إن منتخب الشراع الحديث نجح في نسخة 2022 في الحفاظ على سجله الذهبي ببطولة المغرب الدولية، وأهدي إنجاز بطولتي المضيق والرباط إلى الشيخ أحمد بن حمدان آل نهيان، رئيس اتحاد الشراع، والأمين العام للاتحاد، محمد العبيدلي، والمدير الفني، زهير لباط، في ظل دعم الاتحاد الدائم لتوفير كل متطلبات النجاح والمشاركة في هاتين البطولتين».

وأوضح: «أكد أبطال الإمارات أنهم على قدر الطموحات في إضافة إنجازات جديدة ورفع عَلَم الدولة في كبرى المحافل الدولية، بعد أن حافظ المنتخب الوطني في بطولات المغرب على سجله الناصع، خصوصاً في بطولة المضيق، التي سبق أن توجنا بلقبها في نسختها الأخيرة التي نظمت عام 2019، ونجح (الشراع الإماراتي) في التتويج بخمس ميداليات ملوّنة (ذهبيتان وفضيتان وبرونز)».

وأضاف: «جهود كبيرة بذلت في المغرب، وأخص الإداري يوسف البستكي، خصوصاً أننا واجهنا في كلتا البطولتين أبطالاً من المغرب ومصر وتونس وسويسرا والسنغال».

وأختتم: «مثلت بطولتا المضيق والرباط خير استعداد للمشاركة المقبلة في البطولة العربية، التي تستضيفها سلطنة عُمان في أكتوبر المقبل».

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

طباعة فيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

أخبار ذات صلة

0 تعليق